«-(¯`v´¯)-» منتديات قناة الحنين «-(¯`v´¯)-»
آلسلآم عليكم ورحمة الله وبركاته }~

كيف حـآل زـآئرنـآ آلكريم ,, نتمنى أن تكون في تمـآم آلصحه وآلعآفيه }~
وأن شـآء آلله يكون آلمنتدى عجبك ,,|~
وكمـآ يشرفنـآ تسجيلك معنـآ في آلمنتدى .. }~
،،
،
/
مع خـآلص شكري وتقديري وأحترـآمي ,,|~
الإدـآرهـ



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحسين بن علي بن ابي طالب (عليهم السلام)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
♥ȜȺŜĦƠ♪ȀŁ7ÕƁ ♥


avatar

رسالة sms رسالة sms : سَـآَبـقَـىْ گـمَـا آنــا ..~ خُــرافــيَ الْــتــگويْـن خِــيَـآلِيَ الْــعِــبـآرَاتِ..! سـأبــقـىّ عــرآبّ آلــگـبـريــآء .. غـآمـضّ آلـظَـروفّ.. گــلـمـآتــيّ بِــدوْنِ قـيــوْد.. خــوآطـريّ بِــدوْنِ حُــدوْد.. و كرامتي لـَيسّ لـِـهـآ مَـثـيلْ فـْـيّ آلـُوجُـودّ..
:mms :
~[ عدد المشاركات [~ : 2702
النقاط : 3866
تاريخے التسجيلے•|~ : 17/10/2011
العمےر•|~ : 23
هـوايـتے •|~ :
مهنتے •|~ :
الےبَلَد•|~ :
احترام القوانين :
ؤسام الشرف :

مُساهمةموضوع: الحسين بن علي بن ابي طالب (عليهم السلام)   الأحد نوفمبر 27, 2011 5:54 am

الحسين بن علي بن أبي [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط](3
شعبان 4 هـ - 10 محرم 61 هـ/8 يناير 626 م - 10 أكتوبر 680 م) هو أحد
الصحابة وسيد شباب الجنة، كنيته أبو عبد الله، حفيد وسبط وريحانة رسول الإسلام
محمد بن عبد الله، والإمام الثالث عند الشيعة وخامس أصحاب الكساء. أبوه علي بن أبي
طالب ابن عم رسول الإسلام رابع الخلفاء الراشدين وأول الأئمة عند الشيعة، أمه
فاطمة بنت النبي محمد بن عبد الله
.
وقد قُتل [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]في معركة كربلاء، يوم العاشر من
محرم سنة 61 هـجري الموافق 10 أكتوبر سنة 680 ميلادي. ويسمى بعاشوراء،وهو الشهر
الذي فيه يحيي ملايين الشيعة ذكرى مقتله الحسين وأصحابه
.

ميلاده
ونشأته


ولد الأمام
الحسين بن علي رضي الله عنهما في الثالث من شعبان في السنة الرابعة للهجرة [2] في
المدينة. روي أن الامام الحسين رضي الله عنه عندما ولد سر به جده محمد بن عبد الله
صلى الله عليه وآله وسلم سروراً عظيماً وذهب إلى بيت سيدة نساء العالمين فاطمة
الزهراء رضي الله وحمل الطفل ثم قال: ماذا سميتم ابني؟ قالوا : حرباً فسماه
حسيناً، وعمل عنه عقيقة بكبش وأمر السيدة فاطمة رضي الله عنها بأن تحلق رأسه
وتتصدق بوزن شعره ذهب كما فعلت بأخيه الامام الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله
عنهما . وإن كانت هذه الرواية موضع نظر لوجود ما يخالفها، فقد ورد في بعض المصادر
أن الامام علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال: لم أكن لأسبق محمد(صلى الله عليه
وآله وسلم) في تسميته، وقال محمد(صلى الله عليه وآله وسلم) واني لا اسبق ربي
بتسميته فاوحي اليه حسين، واسماء الامامان الحسن والحسين ابنا علي بن ابي طالب رضي
الله عنهم على أسماء شبر وشبير أبناء النبي هارون عليه السلام وهو اخ النبي موسى
عليه السلام والامام علي أبا الحسن والحسين هو ابن عم رسول الله حيث قال النبي
محمد(صلى الله عليه وآله وسلم) علي مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي
بعدي.وقد قال محمد(صلى الله عليه وآله وسلم) علي مني وانا من علي. وهو من سما
الحسين وسمى أخاه الحسن
.
أدرك الحسين
ست سنوات وسبعة أشهر وسبعة أيام من عصر النبوة حيث كان فيها موضع الحب والحنان من
جده النبي، فكان كثيراً ما يداعبه ويضمه ويقبله. والله اعلم

[]
فضله ومكانته

وعن أبي
سعيد قال قال النبي محمد (صلى الله عليه وآلة وسلم): "الحسن والحسين سيدا
شباب أهل الجنة" قال الترمذي: هذا حديث حسن صحيح {1}، وقال أيضاً: "إن
الحسن والحسين هما ريحانتاي من الدنيا" اخرجه البخاري، وقال: "حسين مني
وأنا منه أحب الله من أحب حسينا، الحسن والحسين من الأسباط"، قال: "من
أحبهما -أي الحسن والحسين - فقد أحبني" وكان الرسول يدخل في صلاته حتى إذا
سجد جاء الحسين فركب ظهره وكان يطيل السجدة فيسأله بعض أصحابه انك يا رسول الله
سجدت سجدة بين ظهراني صلاتك أطلتها حتى ظننا انه قد حدث أمر أو انه يوحى إليك
فيقول النبي :"كل ذلك لم يكن ولكن ابني ارتحلني فكرهت أن أعجله حتى يقضي
حاجته
".
{1}
سنن الترمذي، كتاب المناقب عن
رسول الله، باب مناقب الحسن والحسين
.
[]
حياته وجهاده بعد وفاة النبي

كان الحسين
ما زال صغيراً عندما توفي رسول الله وقد كان عابداً, زاهداً, عالماً, شجاعاً
وحكيماً وسخياً
.
[]
ألقابه
السبط
سيد شباب
أهل الجنة

بضعة كبد
سيد المرسلين

الشهيد
الزكي
سيد الشهداء
الرشيد
الطيب
الوصي
التقي
المجاهد
العبد
الصالح

الوتر ,
الموتور

قتيل
العبرات

أسير
الكربات

[]
زوجاته
ليلى أو برة
بنت أبي عروة بن مسعود الثقفي: أم علي الأكبر الشهيد بكربلاء
.
شاه زنان
بنت يزدجرد: أم السجاد أميرة فارسية، واسمها يعني باللغة العربية "ملكة
النساء"، وهي ابنة يزدجرد الثالث آخر ملوك الفرس
.
الرباب بنت
أمرئ القيس بن عدي: أم سكينة وعلي الاصغر المشهور بعبدالله الرضيع الشهيد بكربلاء

وامرأة من
قبيلة بلي أم جعفر

وعلى رواية
أم اسحاق بنت طلحة بن عبيدالله، أم فاطمة
.
حفصة بنت
عبد الرحمن بن أبي بكر
.
[]
أبناؤه
علي بن
الحسين السجاد ويعرف أيضاً بزين العابدين، امه شاه زنان ابنة يزدجرد الثالث ابن
كسرى الثاني ملك فارس

علي الأكبر
الشهيد بكربلاء امه ليلى الثقفية

علي الأصغر
وهو المشهور بعبد الله الشهيد امه الرباب من قبيلة كندة

جعفر امه
امرأة من قبيلة بلي

اظافه
احافده الاشراف

[]
بناته
سكينة بنت
الرباب زوجها زيد بن عمرو بن عثمان بن عفان

فاطمة
تزوجها عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان

زينب
رقية
خولة
(مقامها ببعلبك
)
وأعقب
الحسين من ابن واحد وهو زين العابدين وإبنتين، وفي كشف الغمة قيل: «كان له ست بنين
وثلاث بنات علي الأكبر الشهيد معه في كربلاء وزين العابدين وعلي الأصغر ومحمد
وعبدالله الشهيد معه وجعفر وزينب وسكينة وفاطمة وقال الحافظ عبد العزيز الجنابذي:
ولد للحسين بن علي بن أبي طالب ستة منهم أربعة ذكور وإبنتان
.».
[]
إباؤه للضيم

أما إباؤه
للضيم ومقاومته للظلم واستهانته القتل في سبيل الحق والعز فقد ضربت به الأمثال
وسارت به الركبان وملئت به المؤلفات وخطبت به الخطباء ونظمته الشعراء وكان قدوة
لكل أبي ومثالا يحتذيه كل ذي نفس عالية وهمة سامية ومنوالا ينسج عليه أهل الإباء
في كل عصر وزمان وطريقا يسلكه كل من أبت نفسه الرضا بالدنية وتحمل الذل والخنوع
للظلم، وقد أتى الحسين في ذلك بما حير العقول وأذهل الألباب وأدهش النفوس وملأ
القلوب وأعيا الأمم عن أن يشاركه مشارك فيه وأعجز العالم أن يشابهه أحد في ذلك أو
يضاهيه وأعجب به أهل كل عصر وبقي ذكره خالدا ما بقي الدهر، أبى أن يبايع يزيد بن
معاوية. فيزيد تربى على يد مربية مسيحية، وكان كما يصفه المؤرخون شابا أهوجا،
خليعا، مستبدا، مترفا، ماجنا، قصير النظر، وفاقدا للحيطة،

[]
شجاعته

أما شجاعته
فقد أنست شجاعة الشجعان وبطولة الأبطال وفروسية الفرسان من مضى ومن سيأتي إلى يوم
القيامة فكيف لا ؟ وابوه حيدر الكرار وقالع باب خيبر، فهو الذي دعا الناس إلى
المبارزة فلم يزل يقتل كل من برز إليه حتى قتل مقتلة عظيمة، وهو الذي قال فيه بعض
الرواة: والله ما رأيت مكثورا قط قد قتل ولده وأهل بيته وأصحابه أربط جاشا ولا
أمضى جنانا, ولا أجرأ مقدما منه والله ما رأيت قبله ولا بعده مثله وتقدّمالحسين
عليه السلام نحو القوم مصلتاً سيفه آيساً من الحياة ودعا الناس إلى البراز فلم يزل
يقتل كل من برز اليه حتى قتل جمعاً كثيراً ثم حمل على الميمنة وهو يقول: الموت
اولي من ركوب العار والعار اولي من دخول النار وحمل على الميسرة وهو يقول: انا
الحسين بن علي آليت أن لا أنثني أحمي عيالات أبي أمضي علي دين النبي وإن كانت
الرجال لتشد عليه فيشد عليها بسيفه فتنكشف عن يمينه وعن شماله انكشاف المعزى إذا
شد فيها الذئب، ولقد كان يحمل فيهم فينهزمون من بين يديه كأنهم الجراد المنتشر،
وهو الذي حين سقط عن فرسه إلى الأرض وقد أثخن بالجراح، قاتل راجلا قتال الفارس
الشجاع يتقي الرمية ويفترص العورة.و يشد على الشجعان وهو يقول: أعلي تجتمعون، وهو
الذي جبن الشجعان وأخافهم وهو بين الموت والحياة وأعياه نزف الدم فجلس على الأرض
ينوء برقبته فانتهى اليه في هذا الحال مالك بن النسر فشتمه ثم ضربه بالسيف على
راسه وكان عليه برنس فامتلأ البُرنس دماً فقال الحسين: لا أكلت بيمينك ولا شربت وحشرك
الله مع الظالمين ثم ألقى البُرنس واعتم على القلنسوة حينها صاح عمر ابن سعد بن
الوقاص بالناس : انزلوا إليه وأريحوه فبدر إليه شمربن ذي الجوشن فرفسه برجله وجلس
على صدره وقبض على شيبته المقدّسة وضربه بالسيف اثنتي عشرة ضربة واحتز رأسه المقدس

و في ذلك
يقول السيد حيدر الحلي : عفيرا متى عاينته الكماة يختطف الرعب ألوانها فما أجلت
الحرب عن مثله قتيلا يجبن شجعانها و هو الذي صبر على طعن الرماح وضرب السيوف ورمي
السهام حتى صارت السهام في درعه كالشوك في جلد القنفذ وحتى وجد في ثيابه مائة
وعشرون رمية بسهم وفي جسده ثلاث وثلاثون طعنة برمح وأربع وثلاثون ضربة بسيف.[1
]
]
موقفه من أحداث وفتن الأمة الإسلامية

[]
موقفه من الفتنة في عهد أبيه الخليفة علي بن ابي طالب
قاتل مع
أبيه في موقعة الجمل وموقعة صفين لتوحيد صف المسلمين تحت راية الخليفة المبايع من
قبل المسلمين علي بن ابي طالب
.
[
عدل]موقفه من صلح أخيه الحسن مع معاوية بن أبي سفيان
إنّ الحسين
وافق على صلح أخيه ولم يعترض, وبعد وفاة الحسن استمر في عهد أخيه مع معاوية ولم
يخرج إلا بعد استلام يزيد الحكم [3
]
[]
موقفه من خلافة يزيد بن معاوية
فاجأ معاوية
بن أبي سفيان الأمة الإسلامية بتعيين ابنه يزيد بن معاوية للخلافة من بعده مخالفا
الصلح الذي عقده مع الحسن بن علي، وبدأ في أخذ البيعة له في حياته ترغيبا وترهيبا،
في سائر الأقطار الإسلامية، ولم يعارضه سوى أهل الحجاز، وتركزت المعارضة في الحسين
بن علي، وعبد الله بن عمر، وعبد الله بن الزبير [2] [3]. وضع الإمام الحسين نصب
عينيه نصيحة أبيه علي بن أبي طالب عندما أوصاه والإمام الحسن قبل وفاته قائلاً:
«أوصيكما بتقوى الله ولا تطلبا الدنيا وإن طلبتكما ولا تأسفا على شيء منها زوي
عنكما افعلا الخير وكونا للظالم خصماً وللمظلوم عوناً» توفي معاوية بن أبي سفيان سنة
60 هـ، وخلفه ابنه يزيد؛ فبعث يزيد إلى واليه بالمدينة لأخذ البيعة من الحسين الذي
رفض أن يبايع "يزيد" كما رفض- من قبل- تعيينه وليًا للعهد في خلافة أبيه
معاوية، وغادر من المدينة إلى مكة لحج بيت الله الحرام، فأرسل إليه يزيد بأنّه
سيقتله إن لم يبايع حتى ولو كان متعلّقا بأستار الكعبة. فاضطر الحسين لقطع حجّته
وتحويلها إلى عمرة فقط وخرج ومعه أهل بيته وأكثر إخوته وأطفاله من مكة قاصدا
الكوفة بعدما أرسل له الآلاف من أهلها الرسائل بأن أقدم فليس لنا والعادل وإنا
بحاجة إلى إمام نأتم به
.
الإمام
الحسين لم يقبل أن تتحول الخلافة الإسلامية إلى ارث وأبى أن يكون على رأس الإسلام
يزيد بن معاوية, فرفض أن يبايعه ولم يعترف به. وقد التقى الوليد بالحسين وطلب منه
البيعة ليزيد فرفض الحسين كما ذكر سابقا بينما ذهب عبد الله بن الزبير إلى مكة
لاجئاً إلي بيت الله الحرام
.
]
الحسين في معركة كربلاء

مقال تفصيلي
:معركة كربلاء

]
الخروج إلى مكة والعزم على الذهاب إلى الكوفة
حاول يزيد
بطريقة أو بأخرى إضفاء الشرعية على تنصيبه كخليفة فقام بإرسال رسالة إلى والي
المدينة يطلب فيها أخذ البيعة من الحسيــــن الذي كان من المعارضين لخلافة يزيد
إلا أن الحسين رفض أن يبايع "يزيد" وغادر المدينة سرًا إلى مكة واعتصم
بها، منتظرًا ما تسفر عنه الأحداث
.
وصلت أنباء
رفض الحسين مبايعة يزيد واعتصامه في مكة إلى الكوفة التي كانت أحد معاقل الفتنة
وبرزت تيارات في الكوفة تؤمن أن الفرصة قد حانت لأن يتولى الخلافة الحسين بن علي
واتفقوا على أن يكتبوا للحسين يحثونه على القدوم إليهم، ليسلموا له الأمر،
ويبايعوه بالخلافة. بعد تلقيه العديد من الرسائل من أهل الكوفة قرر الحسين أن
يستطلع الأمر فقام بإرسال ابن عمه مسلم بن عقيل ليكشف له حقيقة الأمر. عندما وصل
مسلم إلى الكوفة شعر بجو من التأييد لفكرة خلافة الحسين بن علي ومعارضة لخلافة
يزيد بن معاوية وحسب بعض المصادر الشيعية فإن 18,000 شخص (تخلو عنه بالمعركة)
بايعوا الحسين ليكون الخليفة وقام مسلم بإرسال رسالة إلى الحسين يعجل فيها قدومه.
حسب ما تذكر المصادر التاريخية، ان مجيء آل البيت بزعامة الحسين كان بدعوة من أهل
الكوفة. قام أصحاب واقارب واتباع الحسين بأسداء النصيحة له بعدم الذهاب إلى ولاية
الكوفة ومنهم عبد الله بن عباس وعبد الله بن عمر بن الخطاب وعبد الله بن جعفر بن
ابي طالب وأبو سعيد الخدري وعمرة بنت عبد الرحمن
.
[
عدل]الأحوال في الكوفة
لما وصلت
هذة الأخبار إلى الخليفة الأموي الجديد الذي قام على الفور بعزل والي الكوفة النعمان
بن بشير بتهمة تساهله مع الاضطرابات التي تهدد الدولة الأموية وقام الخليفة يزيد
بتنصيب والي آخر كان أكثر حزما اسمه عبيد الله بن زياد قام بتهديد رؤساء العشائر
والقبائل في منطقة الكوفة بإعطائهم خيارين إما بسحب دعمهم للحسين أو انتظار قدوم
جيش الدولة الأموية ليبيدهم على بكرة أبيهم. وكان تهديد الوالي الجديد فعالا فبدأ
الناس يتفرّقون عن مبعوث الحسين، مسلم بن عقيل شيئا فشيئا لينتهى الأمر بقتله [4]
واختلفت المصادر في طريقة قتله فبعضها تحدث عن إلقائه من أعلى قصر الإمارة وبعضها
الآخر عن سحبه في الأسواق وأخرى عن ضرب عنقه، وقيل أنه صُلب، وبغض النظر عن هذه
الروايات فإن هناك إجماع على مقتله وعدم معرفة الحسين بمقتله عند خروجه من مكة إلى
الكوفة بناء على الرسالة القديمة التي استلمها قبل تغيير موازين القوة في الكوفة،
وقد علم بمقتل مسلم بن عقيل عندما كان في زرود في الطريق إلى العراق. [5
]
[
عدل]في الطريق إلى الكوفة
استمر
الحسين وقواته بالمسير إلى أن اعترضهم الجيش الأموي في صحراء كانت تسمى الطف واتجه
نحو الحسين جيش قوامه 30000 مقاتل يقوده عمر بن سعد الذي كان ابن سعد بن أبي وقاص
قائد معركة القادسية ووصل هذا الجيش الأموي بالقرب من خيام الحسين وأتباعه في يوم
الخميس التاسع من شهر محرم. في اليوم التالي عبأ عمر بن سعد رجاله وفرسانه فوضع
على ميمنة الجيش عمر بن الحجاج وعلى ميسرته شمر بن ذي الجوشن وعلى الخيل عروة بن
قيس وكانت قوات الحسين تتألف من 32 فارسا و 40 راجلا وأعطى رايته أخاه العباس بن
علي وقبل أن تبدأ المعركة لجأ جيش ابن زياد إلى منع الماء عن الحسين وصحبه، فلبثوا
أياماً يعانون العطش
.
[]
مقتله
مقال تفصيلي
:معركة كربلاء

بعد أن رأى
الحسين تخاذل أهل الكوفة وتخليهم عنه كما تخلوا من قبل عن مناصرة مسلم، وبلغ
تخاذلهم أنهم أنكروا الكتب التي بعثوا بها إلى الحسين حين ذكرهم بها، فعرض على عمر
بن سعد ثلاثة حلول: إما أن يرجع إلى المكان الذي أقبل منه، وإما أن يذهب إلى ثغر
من ثغور الإسلام للجهاد فيه، وإما أن يأتي يزيد بن معاوية في دمشق فيطلب منه
الحلين الأولين، فبعث عمر بن سعد لابن زياد خطاباً بهذا إلا أن شمر بن ذي الجوشن
رفض وأصر على بن زياد أن يحضروه إلى الكوفة أو يقتلوه، فأرسل بن زياد لعمر بن سعد
برفضه.[4
]
ومع رفض
الحسين للتسليم، بدأ رماة الجيش الأموي يمطرون الحسين وأصحابه بوابل من السهام
وأصيب الكثير من أصحاب الحسين ثم اشتد القتال ودارت رحى الحرب وغطى الغبار أرجاء
الميدان واستمر القتال ساعة من النهار ولما انجلت الغبرة كان هناك خمسين صريعا من
أصحاب الحسين واستمرت رحى الحرب تدور في ميدان كربلاء وأصحاب الحسين يتساقطون
ويستشهدون الواحد تلو الآخر واستمر الهجوم والزحف نحو من بقي مع الحسين وأحاطوا
بهم من جهات متعددة وتم حرق الخيام فراح من بقي من أصحاب الحسين وأهل بيته ينازلون
جيش عمر بن سعد ويتساقطون الواحد تلو الآخر: ولده علي الأكبر، أخوته، عبد الله،
عثمان، جعفر، محمد، أبناء أخيه الحسن أبو بكر القاسم، الحسن المثنى، ابن أخته
زينب، عون بن عبد الله بن جعفر الطيار، آل عقيل: عبد الله بن مسلم، عبد الرحمن بن
عقيل، جعفر بن عقيل، محمد بن مسلم بن عقيل، عبد الله بن عقيل
..
بدأت
اللحظات الأخيرة من المعركة عندما ركب الحسين جواده يتقدمه أخوه العباس بن علي بن
أبي طالب حامل اللواء، ولكن العباس وقع شهيداً ولم يبقى في الميدان سوى الحسين
الذي أصيب بسهم فاستقر السهم في قلبه، وراحت ضربات الرماح والسيوف تمطر جسد الحسين
وحسب رواية فإن شمر بن ذي جوشن قام بفصل رأس الحسين عن جسده باثنتي عشرة ضربة
بالسيف وكان ذلك في يوم الجمعة من عاشوراء في المحرم سنة إحدى وستين من الهجرة وله
من العمر 56 سنة. ولم ينج من القتل إلا علي بن الحسين(السجاد)و ذلك بسبب اشتداد
مرضه وعدم قدرته على القتال، فحفظ نسل أبيه من بعده
.
وكانت نتيجة
المعركة ومقتل الحسين على هذا النحو مأساة مروعة أدمت قلوب المسلمين وهزت مشاعرهم
في كل مكان، وحركت عواطفهم نحو آل البيت، وكانت سببًا في قيام ثورات عديدة ضد
الأمويين
.
]
رأس الحسين عليه السلام


مسجد الإمام
الحسين بالقاهرة حيث يظن البعض أن رأس الحسين هناك



الخطاطي
جمله سلام علي حسين بن علي في قرميدة، طهران مترو (فارسي: سلام بر حسين
)
لاتطلبوا
رأس الحسين بشرق ارض وغرب

هناك خلاف
لدى أهل السنة والجماعة حول المكان الذي دفن فيه رأس الحسين عليه السلام ، فتوجد
العديد من الآراء منها:[5] [6
]
أن الرأس
دفن مع الجسد في كربلاء وهو ما عليه جمهور الشيعة حيث الاعتقاد بأن الرأس عاد مع
السيدة زينب إلى كربلاء بعد أربعين يوماً من مقتله أي يوم 20 صفر وهو يوم الأربعين
الذي يجدد فيه الشيعة حزنهم
.
أن موضع
الرأس بـالشام وهو على حسب بعض الروايات التي تذكر أن الأمويين ظلوا محتفظين
بالرأس يتفاخرون به أمام الزائرين حتى أتى عمر بن عبد العزيز وقرر دفن الرأس
وإكرامه، كما ذكر الذهبي في الحوادث من غير وجه أن الرأس قدم به على يزيد
"[7]. وما زال المقام هناك إلى اليوم يزار
.
أن موضع
الرأس بعسقلان وهذا الرأي امتداد للرأي الثاني حيث لو صح الثاني من الممكن أن يصح
الثالث والرابع. تروي بعض الروايات ومن أهمها المقريزي أنه بعد دخول الصليبيين إلى
دمشق واشتداد الحملات الصليبية قرر الفاطميون أن يبعدوا رأس الحسين ويدفوننها في
مأمن من الصليبيين وخصوصا بعد تهديد بعض القادة الصليبيين بنبش القبر، فحملوها إلى
عسقلان ودفنت هناك
.
أن موضع
الرأس بالقاهرة وهو أيضا امتداد للرأي السابق حيث يروي المقريزي أن الفاطميين
قرروا حمل الرأس من عسقلان إلى القاهرة وبنوا له مشهدا كبيرا وهو المشهد القائم
الآن بحي الحسين بالقاهرة، وهناك رواية محلية بين المصريين ليس لما مصدر معتمد سوى
حكايات الناس وكتب المتصوفة أن الرأس جاء مع زوجة الحسين رضي الله عنهشاه زنان بنت
يزدجرد الملقبة في مصر بأم الغلام التي فرت من كربلاء على فرس.[8
]
أن موضع
الرأس بالبقيع بالمدينة وهو الرأي الثابت عند أهل السنة لرأي شيخ الإسلام بن تيمية
حين سئل عن موضع رأس الحسين فأكد أن جميع المشاهد بالقاهرة وعسقلان والشام مكذوبة
مستشهداً بروايات بعض رواة الحديث والمؤرخين مثل القرطبي والمناوي.[5][9
]
أن موضع
الرأس مجهول كما في رواية قال عنها الذهبي أنها قوية الإسناد : "وقال أحمد بن
محمد بن يحيى بن حمزة: حدثني أبي، عن أبيه قال: أخبرني أبي حمزة بن يزيد الحضرمي
قال: رأيت امرأة من أجمل النساء وأعقلهن يقال لها ريا حاضنة يزيد بن معاوية، يقال:
بلغت مائة سنة، قالت: دخل رجل على يزيد، فقال: يا أمير المؤمنين أبشر فقد مكنك
الله من الحسين، فحين رآه خمر وجهه كأنه يشم منه رائحة، قال حمزة: فقلت لها: أقرع
ثناياه بقضيب؟ قالت: أي والله، ثم قال حمزة: وقد كان حدثني بعض أهلها أنه رأى رأس
الحسين مصلوباً بدمشق ثلاثة أيام، وحدثتني ريا أن الرأس مكث في خزائن السلاح حتى
ولي سليمان الخلافة، فبعث إليه فجيء به وقد بقي عظماً أبيض، فجعله في سفط وكفنه
ودفنه في مقابر المسلمين، فلما دخلت المسودة سألوا عن موضع الرأس فنبشوه وأخذوه،
فالله أعلم ما صنع به."[7
]
[
من أقواله

بعض من
أقواله المشهورة
:
"...
اِلهي اُحصى عَدَداً وَذِكراً
ام اَيُّ عَطاياكَ أقُومُ بِها شُكراً وَهِيَ يا رَبِّ اَكثَرُ مِن اَن يُحصِيَهَا
العآدّوُنَ أو يَبلُغَ عِلماً بِهَا الحافِظُونَ ثُمَّ ما صَرَفتَ وَدَرَأتَ عَنّي
اَللّهُمَّ مِنَ الضُرِّ وَالضَّرّآءِ أكثَرُ مِمّا ظَهَرَ لي مِنَ العافِيَةِ
وَالسَّرّآءِ وَاَنَا اَشهَدُ يا اِلهي بِحَقيقَةِ ايماني وَعَقدِ عَزَماتِ يَقيني
وَخالِصِ صَريحِ تَوحيدي وَباطِنِ مَكنُونِ ضَميري وَعَلائِقِ مَجاري نُورِ بَصَري
وَاَساريرِ صَفحَةِ جَبيني وَخُرقِ مَسارِبِ نَفسي وَخَذاريفِ مارِنِ عِرنيني
وَمَسارِبِ سِماخِ سَمعي وَما ضُمَّت وَاَطبَقَت عَلَيهِ شَفَتايَ وَحَرَكاتِ
لَفظِ لِساني وَمَغرَزِ حَنَكِ فَمي وَفَكّي وَمَنابِتِ اَضراسي وَمَساغِ مَطعَمي
وَمَشرَبي وَحِمالَةِ اُمِّ رَأسي وَبُلُوعِ فارِغِ حَباَّئِلِ عُنُقي وَمَا
اشتَمَلَ عَليهِ تامُورُ صَدري وَحمائِلِ حَبلِ وَتيني وَنِياطِ حِجابِ قَلبي
وَأفلاذِ حَواشي كَبِدي وَما حَوَتهُ شَراسيفُ اَضلاعي وَحِقاقُ مَفاصِلي وَقَبضُ
عَوامِلي وَاَطرافُِ اَنامِلي وَلَحمي وَدَمي وَشَعري وَبَشَري وَعَصَبي وَقَصَبي
وَعِظامي وَمُخّي وَعُرُوقي وَجَميعُِ جَوارِحي وَمَا انتَسَجَ عَلي ذلِكَ اَيّامَ
رِضاعي وَما اَقلَّتِ الارضُ مِنّي وَنَومي وَيَقَظَتي وَسُكُوني وَحَرَكاتِ
رُكُوعي وَسُجُودي اَن لَو حاوَلتُ وَاجتَهَدتُ مَدَى الاعصارِ وَالاحقابِ لَو
عُمِّرتُها اَن أُؤَدِّيَ شُكرَ واحِدَةٍ مِن أنعُمِكَ مَا استَطَعتُ ذلِكَ اِلاّ
بِمَنِّكَ المُوجَبِ عَلَيَّ بِهِ شُكرُكَ اَبَداً جَديداً وَثَنآءً طارِفاً
عَتيداً اَجَل وَلو حَرَصتُ اَنَا وَالعآدُّونَ مِن اَنامِكَ أن نُحصِيَ مَدى
اِنعامِكَ سالِفِهِ وَ انِفِهِ ما حَصَرناهُ عَدَداً وَلا اَحصَيناهُ
اَمَداًهَيهاتَ أنّى ذلِكَ ... " فقرة من دعاء عرفة قراءه في يوم عرفة في
عرفات وهو واقف على الجبل مع جمع من اصحابه واهله الحجيج. [10
]
[]
مما قيل فيه

قالوا في
الحسين
:
"
إن لقتل الحسين حرارة في قلوب
المؤمنين لا تبرد أبدا. " قال رسول الاسلام محمد بن عبد الله.[11
]
"
لقد طالعت بدقة حياة الإمام
الحسين، شهيد الإسلام الكبير، ودققت النظر في صفحات كربلاء وإتضح لي أن الهند إذا
أرادت إحراز النصر، فلابد لها من إقتفاء سيرة الإمام الحسين. " قال غاندي
محرر الهند من الاستعمار

[]
المراجع

^
ما روي عن الامام الصادق جعفر بن محمد عليهما السلام حول عمر جده
الحسين حين قُتل

^
الإمام الحسين رضي الله عنه -محمد تقي مدرسي
^
حياة الإمام الحسن - باقر شريف القرشي - فصل في موقف الحسين من صلح
الحسن

^
الكامل في التاريخ - الجزء الثاني
^
أ ب التحقيق في موضع رأس الشهيد الحسين بن علي رضي الله عنهما
^
حقيقة موضع رأس الحسين رضي الله عنه وقبره
^
أ ب تاريخ الإسلام للذهبي الصفحة 584


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]







سَـآَبـقَـىْ گـمَـا آنــا ..~ خُــرافــيَ
الْــتــگويْـن
خِــيَـآلِيَ الْــعِــبـآرَاتِ..!
سـأبــقـىّ عــرآبّ
آلــگـبـريــآء
.. غـآمـضّ آلـظَـروفّ..
گــلـمـآتــيّ بِــدوْنِ
قـيــوْد.. خــوآطـريّ بِــدوْنِ حُــدوْد..
و كرامتي لـَيسّ لـِـهـآ
مَـثـيلْ فـْـيّ آلـُوجُـودّ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ḿŕ Kãrrãr Ǎłrūbǎie


avatar

رسالة sms رسالة sms : ... ♥ ♥ ♥ كـــل الــهــلأ بـــيـــكــم فــــي مــنـــتـديــات قـــنـــاة الــحــنـــيــــن ♥ ♥ ♥ ...
:mms :
~[ عدد المشاركات [~ : 1411
النقاط : 1598
تاريخے التسجيلے•|~ : 23/09/2011
العمےر•|~ : 24
هـوايـتے •|~ :
مهنتے •|~ :
الےبَلَد•|~ :
احترام القوانين :
ؤسام الشرف :

مُساهمةموضوع: رد: الحسين بن علي بن ابي طالب (عليهم السلام)   الأحد نوفمبر 27, 2011 4:32 pm

شكرا الك اخوية

بارك الله بيك

تحياتي


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]///////////[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]////////////[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

للمراجعة والاستفسار بخصوص المنتدى او اي شكوى يرجى مراسلتنا

بأرسال : رسالة خاصة

أو المراسلة على البريد الالكتروني الخاص بالرسائل الشكاوي والاقتراحات

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


•.♥.•°ܓܨ دمتم بحفظ الله ܓܨ°•.♥.•


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhanin.taro.tv/
♥ȜȺŜĦƠ♪ȀŁ7ÕƁ ♥


avatar

رسالة sms رسالة sms : سَـآَبـقَـىْ گـمَـا آنــا ..~ خُــرافــيَ الْــتــگويْـن خِــيَـآلِيَ الْــعِــبـآرَاتِ..! سـأبــقـىّ عــرآبّ آلــگـبـريــآء .. غـآمـضّ آلـظَـروفّ.. گــلـمـآتــيّ بِــدوْنِ قـيــوْد.. خــوآطـريّ بِــدوْنِ حُــدوْد.. و كرامتي لـَيسّ لـِـهـآ مَـثـيلْ فـْـيّ آلـُوجُـودّ..
:mms :
~[ عدد المشاركات [~ : 2702
النقاط : 3866
تاريخے التسجيلے•|~ : 17/10/2011
العمےر•|~ : 23
هـوايـتے •|~ :
مهنتے •|~ :
الےبَلَد•|~ :
احترام القوانين :
ؤسام الشرف :

مُساهمةموضوع: رد: الحسين بن علي بن ابي طالب (عليهم السلام)   الثلاثاء يناير 31, 2012 6:51 pm

وبيك حبي منوررر
تحياتي



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]







سَـآَبـقَـىْ گـمَـا آنــا ..~ خُــرافــيَ
الْــتــگويْـن
خِــيَـآلِيَ الْــعِــبـآرَاتِ..!
سـأبــقـىّ عــرآبّ
آلــگـبـريــآء
.. غـآمـضّ آلـظَـروفّ..
گــلـمـآتــيّ بِــدوْنِ
قـيــوْد.. خــوآطـريّ بِــدوْنِ حُــدوْد..
و كرامتي لـَيسّ لـِـهـآ
مَـثـيلْ فـْـيّ آلـُوجُـودّ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بحر العشاق




رسالة sms رسالة sms : اخر الحب ندم
:mms :
~[ عدد المشاركات [~ : 928
النقاط : 1300
تاريخے التسجيلے•|~ : 01/02/2012
العمےر•|~ : 29
هـوايـتے •|~ :
مهنتے •|~ :
الےبَلَد•|~ :
احترام القوانين :
ؤسام الشرف :

مُساهمةموضوع: رد: الحسين بن علي بن ابي طالب (عليهم السلام)   الخميس فبراير 09, 2012 12:09 am

يسلموووو حبي موضوع روعة
الف تحية الك دمت مبدع
عاشت ليادي
تقبل مروري البسيط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥ȜȺŜĦƠ♪ȀŁ7ÕƁ ♥


avatar

رسالة sms رسالة sms : سَـآَبـقَـىْ گـمَـا آنــا ..~ خُــرافــيَ الْــتــگويْـن خِــيَـآلِيَ الْــعِــبـآرَاتِ..! سـأبــقـىّ عــرآبّ آلــگـبـريــآء .. غـآمـضّ آلـظَـروفّ.. گــلـمـآتــيّ بِــدوْنِ قـيــوْد.. خــوآطـريّ بِــدوْنِ حُــدوْد.. و كرامتي لـَيسّ لـِـهـآ مَـثـيلْ فـْـيّ آلـُوجُـودّ..
:mms :
~[ عدد المشاركات [~ : 2702
النقاط : 3866
تاريخے التسجيلے•|~ : 17/10/2011
العمےر•|~ : 23
هـوايـتے •|~ :
مهنتے •|~ :
الےبَلَد•|~ :
احترام القوانين :
ؤسام الشرف :

مُساهمةموضوع: رد: الحسين بن علي بن ابي طالب (عليهم السلام)   الخميس فبراير 09, 2012 12:11 am

شكرااااع تواجدك بموضوعي
تحياتي


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]







سَـآَبـقَـىْ گـمَـا آنــا ..~ خُــرافــيَ
الْــتــگويْـن
خِــيَـآلِيَ الْــعِــبـآرَاتِ..!
سـأبــقـىّ عــرآبّ
آلــگـبـريــآء
.. غـآمـضّ آلـظَـروفّ..
گــلـمـآتــيّ بِــدوْنِ
قـيــوْد.. خــوآطـريّ بِــدوْنِ حُــدوْد..
و كرامتي لـَيسّ لـِـهـآ
مَـثـيلْ فـْـيّ آلـُوجُـودّ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحسين بن علي بن ابي طالب (عليهم السلام)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
«-(¯`v´¯)-» منتديات قناة الحنين «-(¯`v´¯)-» :: •»◦--◦ı[..الــمــنــتــدى ألاســــلامـــي..]ı◦--◦«• :: المنتدى الاسلامي الـــــــعــــام-
انتقل الى:  
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» ترحيب بالعضوه الجديده
الإثنين يونيو 23, 2014 10:47 pm من طرف Ḿŕ Kãrrãr Ǎłrūbǎie

» العدل والظلم . الدعاء ، دعوة المظلوم ، الدعاء للمظلومين ، الدعاء على الظالمين
الإثنين يونيو 23, 2014 10:44 pm من طرف Ḿŕ Kãrrãr Ǎłrūbǎie

» فرحة القلوب في ولادة المحبوب طاوس أهل الجنة الامام المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف
الأحد أبريل 27, 2014 4:54 pm من طرف اللحيدان

» مبارك لكم هذا الابداع .. منتدانا اول منتدى في ....
الأحد أبريل 27, 2014 4:46 pm من طرف اللحيدان

» يوميا ندردش ونسولف ونطمن على جميع الاعضاء
الأربعاء سبتمبر 11, 2013 9:46 pm من طرف Ḿŕ Kãrrãr Ǎłrūbǎie

» اهلا رمضان
الأربعاء يوليو 24, 2013 3:22 pm من طرف ملاك صعب الامتلاك

» افضل ثلاث ساعات في رمضان
الأربعاء يوليو 24, 2013 3:21 pm من طرف ملاك صعب الامتلاك

» منـــو أكثـــر واح ـــد يجـــذب ....؟؟ خــلي نشـــوف
الأربعاء يوليو 24, 2013 3:18 pm من طرف ملاك صعب الامتلاك

» فتاة قتلت والدها بسب عشيقها عبر الماسنجر..
الأربعاء يوليو 24, 2013 3:12 pm من طرف ملاك صعب الامتلاك

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
♥ȜȺŜĦƠ♪ȀŁ7ÕƁ ♥ - 2702
 
أمہراءہ إسہتہثہنہائہيہه - 1500
 
Ḿŕ Kãrrãr Ǎłrūbǎie - 1411
 
بحر العشاق - 928
 
»-(¯°•ســويــم•°¯)-» - 834
 
الساهر - 697
 
شاعرة الخواطر - 618
 
بےرهم العبےيہدي - 539
 
هدوء(سرى)انسانة - 438
 
عاشق الفنانة دالي - 357
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 86 بتاريخ السبت ديسمبر 24, 2011 11:07 pm
ساعة المنتدى
المواضيع الأكثر نشاطاً
العدل والظلم . الدعاء ، دعوة المظلوم ، الدعاء للمظلومين ، الدعاء على الظالمين
يوميا ندردش ونسولف ونطمن على جميع الاعضاء
تسجيل حضور يومي للمشرفين والادارة
ξـندمـآ يكـون للآטּـوثـﮧ معنـى فـآξـلموآ..{ بوجـودي..}
1.......................10 وصير امير(اميرة)المنتدى
طلبات تغيير الاسماء هنااااااا
الي يوصل لرقم 5 هوه احلى عضو بالمنتدى
سجل الحضور والغياب الاعضاء المنتدى
ضيف كرسي الاعتراف لهذا الاسبوع هو الروعهـ »-(¯°•ســويــم•°¯)-» بتاريخ 2011-12-2
إتِكآءَة على ضوء القمر؟؟؟
المواضيع الأكثر شعبية
عاجـــل تردد قناة الحنين الجديد ..
هل تعلم .. (( معلومات طبيه مفيده لجسم الانسان وصحته ))
صور جي فاير هو وحبيبتة مس فاير فقط على منتديات قناه الحنين
حصريا صور الفنان كاظم الساهر من حفلة امستردام 2012 - احدث صور كاظم الساهر 2012
صور هيثم يوسف جديدة من تجميعي 2012
صور الشاعرة شهد الشمري
دردشة الحنين ... جات الحنين ...قريبأّ
حصريا حفله محمد السالم وتامر حسني 2012 حفله عيد الحب 2012
يوميا ندردش ونسولف ونطمن على جميع الاعضاء
الان وحصريآ على منتديات قناة الحنين البث المباشر للعبة ريال مدريد وبرشلونه مباشر بدون تقطيع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ابحث في :
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 559 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو RWKSY scarzone فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 12161 مساهمة في هذا المنتدى في 1944 موضوع
منتديات قناة الحنين
 جـمـيـع الحـقـوق والطــبــع والــنــشـر محفوظة منتديات قناة الحنين جميع حقوق الطبع و النشر محفوظة © www.alhanin.taro.tv™ 2013 بأدارة : Ḿŕ Kãrrãr Ǎłrūbǎie